الاثنين 20 أغسطس 2018 - 10:01 مساءً , 09 ذو الحجة 1439

الطاهرة أعلى الصفحة


 

 

   أخلاق العشوائيات وأخلاق أولاد البلد

    الأربعاء 25 أبريل 2018 05:48 مساءً

    د. خالد منتصر

 

عندما يتساءل شخص مندهشاً: «إيه اللى بيحصل راحت فين أخلاق ولاد البلد؟!»، يقولها معلقاً على البعض ممن أُكرموا بنقلهم من العشوائيات إلى مكان منظم ونظيف وإنسانى فيعيثون فيه فساداً ويقلبونه أوكاراً واعتداءات على الشوارع والأرصفة واستغلال الشقق فى غير أغراض السكن وسرقة كهرباء... إلخ، ثم يمارسون بلطجة بالامتناع عن دفع الإيجار، ويدمرون الجمال ويزرعون القبح، لكن السؤال: هل هؤلاء هم فعلاً أولاد البلد القدامى وسكان الأحياء الشعبية؟، الأحياء الشعبية وولاد البلد لهم قيمهم الاجتماعية، التى من الممكن أن تكون مختلفة عن قيم ساكنى الأحياء التى نطلق عليها أرستقراطية، ولكن الاختلاف هو اختلاف شكلى، لكنه يظل فى إطار نفس المنظومة القيمية الأخلاقية، وهؤلاء وأولئك يختلفون تماماً عن قيم العشوائيات وأخلاق الزحام ومفردات الفوضى. ابن البلد الذى كان يظهر فى أفلام الخمسينات والستينات، وساكن الحى الشعبى الذى كان فى روايات نجيب محفوظ، يتميز بالشهامة والنخوة والمبادرة والانتماء، لكن العشوائى نبت شيطانى بلا جذور يحتاج إلى علاج قيمى وأخلاقى واجتماعى، غفلت عنه الدولة. ما يسكنه العشوائى لا ينتمى إليه ولا يحس أنه جزء منه، أخلاقيات الزحام فى العشوائيات زرعت لديه إحساس المطارد، المتمرد على أى قانون، والخارج عن أى انضباط، القبح المحيط به نزع منه وعنه إحساس الجمال وإيقاع التناغم مع الخارج، يحس أن المحيطين به أو الآخرين عموماً هم سبب فقره وظروفه البائسة، لديه إحساس انتقام مزمن يعكسه حتى على مكان سكنه ومأواه. فقير الحى الشعبى أو ابن البلد -كما كنا نصفه- له كبير يترد عليه، أو يلجأ له، أو نلجأ له نحن -كما يقال فى اللغة الشعبية- كبير له احترامه ووجاهته، يحسم ويفصل فى المشكلات الاجتماعية الداخلية فى الحارة أو الزقاق، لكن نبت العشوائيات الشيطانى هو بركان حُمم لا يحترم كبيراً أو صغيراً، هو ابن مصلحته الضيقة فقط والفرصة الوقتية، قتل الأب عنده بمعناه الأشمل هو قانونه الخاص، حتى خناقات ابن البلد لها قواعد وقوانين مهما بلغت حدتها، لا يعرف تمزيق الجثث وسحلها عرايا، وتجريسها بالتوك توك فى أرجاء الشوارع!، لذلك لا ينفع استدعاء قيم ابن البلد للتعامل مع العشوائى، ولا بد ألا تنسى الدولة التأهيل النفسى والاجتماعى قبل الإقدام على خطوة تنظيم العشوائيات، فالمشكلة ليست فى الأمكنة العشوائية، ولكنها فى الأخلاقيات والضمائر والقيم العشوائية.
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل تؤيد مقترح فتح فروع للمتحف المصرى بدول العالم ؟

  نعم

  لا

  لا أهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :
 
 

 
 
 

الاعلامي ملهم العيسوي في ضيافته الدكتور عصام الروبي 1-8-2018