الخميس 20 سبتمبر 2018 - 12:23 صباحاً , 10 محرم 1440

حديد المصريين أعلى الصفحة


 

 

 

   "تجديد عقود النجوم" يفجر الأزمات فى الأهلى والزمالك..

    الخميس 22 فبراير 2018 - جمادى الثانية 1439 08:28 مساءً

    لبنى عبد الله

 

رغم أن ناديى الأهلى والزمالك يعيشان أجواء متناقضة ما بين استقرار الفريق الأحمر وتصدره لمسابقة الدورى العام وابتعد الفريق الأبيض عن اللقب وصراعه على المركز الثانى، جاءت أزمة تجديد عقود نجوم القطبين لتفجر الأزمات داخل الناديين الكبيرين بشكل متساوى لحد كبير .
 
ونستعرض فى السطور التالية كواليس هذه الأزمة:
 
أزمة السعيد وفتحى فى الأهلى
لا يزال ملف تمديد عقود الثنائى أحمد فتحى، وعبد الله السعيد، لاعبا الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، حديث الصباح والمساء فى القلعة الحمراء حيث طلب الثنائى إرجاء ملف التجديد حتى نهاية كأس العالم، والذى سينطلق فى يونيو المقبل، فى روسيا، خاصة أنهما ينتظران عدة عروض عقب المونديال، فضلاً عن أن فترة التجديد المقبلة ستكون الأخيرة لهما داخل المستطيل الأخضر، ولذلك يفضل فتحى والسعيد الانتظار حتى نهاية المونديال، وعدم التسرع فى التجديد، بحثاً عن عروض أفضل حال تألقهما مع المنتخب الوطنى.
 
وعرضت إدارة الأهلى على عبد الله السعيد التجديد مقابل الحصول على تسعة ملايين جنيه فيما طلب اللاعب الحصول على مبلغ 12 مليون جنيه لتأمين مستقبل أولاده قبل اعتزال الساحرة المستديرة، فيما أختلف أحمد فتحى مع إدارة الأهلى على مدة العقد حيث تنوى الادارة الحمراء تجديد عقد الجوكر لمدة عامين ولكن يصر اللاعب على التوقيع 3 أعوام.
 
وتلقى عبد الله السعيد عرضاً من الهلال السعودى، ولوس أنجلوس الأمريكى، فيما تلقى أحمد فتحى عرضاً رسمياً من الشباب السعودى، وأحد أندية الإمارات، ولكن رفض الجهاز الفنى، بقيادة حسام البدرى، فكرة الاستغناء عن الثنائى، بسبب احتياج الفريق لخدماتهما فى البطولة الأفريقية، والتى يستهلها الفريق بمواجهة الفائز بين بطل الجابون وبوركينا فاسو، فى دور الـ32، ويعطى الجهاز الفنى أهمية قصوى للبطولة الأفريقية، لأنها تعتبر المطلب الجماهيرى، خصوصاً أن البطولة غائبة عن النادى الأهلى منذ سنوات طويلة.
 
من المنتظر أن يعقد سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة، آخر جلساته مع أحمد فتحى وعبد الله السعيد عقب مواجهة الإنتاج الحربى يوم السبت المقبل ضمن مباريات الجولة السادسة والعشرين، لحسم الموقف النهائى للاعبى الفريق الكروى.
 
الشناوى وطارق حامد فى الزمالك
وفى الزمالك لم يختلف الأمر كثيراً حيث لايزال ملف تجديد عقود نجمى الفريق أحمد الشناوى حارس المرمى وطارق حامد لاعب خط الوسط محل جدل كبير فى القلعة البيضاء
 
وانتقل الشناوي للزمالك من المصري في 2012 على سبيل الإعارة وفي 2014 بشكل نهائي ويمتد تعاقده حتى نهاية الموسم المقبل.
 
و كلفت إدارة الزمالك، إسماعيل يوسف عضو المجلس والمشرف العام على فريق الكرة إسماعيل يوسف إتمام تجديد تعاقد الشناوي وحامد قبل نهاية الموسم .
 
ويخشى مسئولو الزمالك من مماطلة الثنائى بعد المونديال، لاسيما وأنه سيكون متبقي لهما موسم فقط ويحق لهما بعدها الرحيل لأي فريق.
 
ويسعى الزمالك لحسم ملف التجديد، خوفا من رحيل اللاعبان عن صفوف الفريق الأبيض بعد تلقيهم عروض مغرية بعد المونديال وعدم استفادة النادى مادياً من بيعهم على غرار شيكابالا وكهربا ومصطفى فتحى .
 
وشارك طارق حامد مع الزمالك هذا الموسم في 21 مباراة في مختلف البطولات ، بإجمالى 1886 دقيقة ولم يسجل وصنع هدف واحد وحصل على كارت أصفر وحيد .
 
ويواجه مسئولو الزمالك بعض المطبات وعلى رأسها النواحي المالية أمام مطالب اللاعبين بزيادة عقودهم خاصة بعد الصفقات الجديدة التي أبرمها النادي ودفع الملايين لضم نجوم جدد دون أن تتم الاستفادة منهم بالشكل الأمثل.
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل توافق على مشروع قانون لمعاقبة الوالدين المهملين لأطفالهما بالسجن 10 سنوات؟

  نعم

  لا

  لا أهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :