الأحد 20 يناير 2019 - 02:53 مساءً , 14 جمادى الأولى 1440

حديد المصريين أعلى الصفحة


 

 

 

   المتحف الكبير بأيدى مصرية.. ما الذى يفعله اليابانيون هناك؟

    الأحد 23 ديسمبر 2018 - ربيع الثاني 1440 03:11 مساءً

    أحمد منصور

 

بثت قناة "euronews" بنسختها الإيطالية تسجيل فيديو من داخل المتحف المصرى، ركز على الأعمال الإنشائية بالإضافة إلى معامل الترميم والتى تعد أكبر المعامل لترميم الآثار فى العالم، وخلال مشاهدة الفيديو تجد أن هناك أشخاصا يابانيين داخل المتحف مع أن المعروف محليا وعالميًا أن المتحف المصرى الكبير به أثريون وعاملون مصريون 100%.
 
وبالطبع لدورنا فى توضيح الأمور حتى لا يستعجب البعض، تواصلنا مع الدكتور طارق توفيق، المشرف العام على المتحف المصرى الكبير، والذى قال: إن العاملين بالمتحف المصرى الكبير مصريين ولا يوجد أى جنسيات أخرى تتدخل فى أعمال الترميم داخل اكبر مركز للترميم فى العالم، ولا حتى فى الأعمال الانشائية المتعلقة بالمتحف.
 
وأوضح المشرف العام على المتحف المصرى الكبير، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن الوزارة لديها خبراء كبار فى الترميم ولا يسمع لأى جنسية أخرى بالتدخل فى ترميم الكنوز المصرية القديمة، مشيرًا إلى أنه فى بدايات إنشاء المتحف كانت تقام دورات لرفع كفاءة مرممين الوزارة وكان يقدمها خبراء من اليابان، وبالفعل تمت الدورة منذ فترة بعيدة، وأصبح لدينا عدد كبير من شباب المرممين لديهم خبرات متميزة فى مجالهم.
 
وأشار الدكتور طارق توفيق، إلى أن هناك خبراء من اليابان فى الوقت الحالى يشاركون مع خبراء مصريين لوضع خطط لترميم بعض القطع الأثرية فقط، وليس ترميمها، فإن من يرمم داخل المتحف هم المصريون.
 
جدير بالذكر، بثت قناة "euronews" بنسختها الإيطالية تسجيل فيديو من داخل المتحف المصرى، ركز على الأعمال الإنشائية إضافة إلى معامل الترميم والتى تعد أكبر المعامل لترميم الآثار فى العالم.
 
وأشارت "euronews"، إلى أن المتحف المصرى الكبير يعتبر فريدا من نوعه، حيث سيعرض 100 ألف قطعة أثرية على رأسها كنز "توت عنخ آمون" الذى تم اكتشافه عام 1922، على أن تعرض تلك الآثار على مساحة تبلغ نحو 50 ألف متر مربع.
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل تؤيد مقترح تحويل المدارس الزراعية والصناعية إلى إنتاجية لتقليل الاستيراد؟

  نعم

  لا

  لا أهتهم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :