الجمعة 23 أغسطس 2019 - 11:22 مساءً , 22 ذو الحجة 1440

حديد المصريين


 

 

  إسبانيا تعتبرها منطقة آمنة وتعدل إرشادات السفر.. وأذربيجان تعيد رحلاتها الشارتر..

   يوليو يمنح مدينة السلام قبلة الحياة.. ألمانيا ترفع حظر الطيران..

    الثلاثاء 16 يوليو 2019 - ذو القعدة 1440 06:03 مساءً

    آمال رسلان

 

يوليو يمنح مدينة السلام قبلة الحياة.. ألمانيا ترفع حظر الطيران..
وإسبانيا تعتبرها منطقة آمنة وتعدل إرشادات السفر..
وأذربيجان تعيد رحلاتها الشارتر..
و"مستثمرى جنوب سيناء": نحتاج خطة تسويقية لشرم الشيخ خارجيا
 
بشائر الخير بدأت تهل على مدينة السلام، حيث بدأ العاشقون فى العودة من جديد لشرم الشيخ المدينة السياحية ذات الشهرة العالمية، وشهدت الأيام الماضية الإعلان عن تحركات جديدة أعادت الحياة، مجددا للعاملين فى قطاع السياحة، الذين بدأوا يستعدوا إلى أسواق كثيرة وعدت ببدء تدفق مواطنيها على شرم الشيخ وجنوب سيناء.
 
وكان أهم البشائر قرار وزارة الخارجية الإسبانية، عقب زيارة قام بها وفد من سفارة إسبانيا بالقاهرة، إلى محافظة جنوب سيناء، تعديل توصيات السفر إلى شرم الشيخ، معتبرة أن الوضع الأمنى بها مماثل لمدن أخرى مثل القاهرة، الإسكندرية والأقصر، وأسوان أو المراكز السياحية على الساحل الإفريقى للبحر الأحمر.
 
القرار الإسبانى له أهمية كبرى بالنسبة للسياحة فى شرم الشيخ، حيث تعد إسبانيا من أهم الأسواق السياحية المصدرة للسياحة لمصر، كذلك تعتبر سياحة ذات إنفاق مرتفع وهى الأسواق التى بدأت تستهدفها مصر مؤخرا، وجاء القرار الإسبانى بعد قرار من ألمانيا، بتعليق حظر الطيران فوق جنوب سيناء منذ أسبوع الأمر الذى أعطى زخما لتلك المنطقة وأهمية للقرار الإسبانى.
 
ولكن لضمان تدفق الوفود السياحية من إسبانيا على شرم الشيخ يحتاج إلى تكثيف حملات الترويج، وهو ما أكده الدكتور عاطف عبد اللطيف عضو جمعية جنوب سيناء، والذى اعتبر قرار الخارجية الإسبانية برفع الحظر عن مدينة شرم الشيخ هو استمرار، وتأكيد لأمن وأمان مصر، ورغبة مواطنى جميع دول العالم في زيارة مصر والاستمتاع بها وبجمالها وخاصة مدينة شرم الشيخ "مدينة السلام".
 
وأضاف عبد اللطيف، أن رفع حظر السفر عن سيناء بشكل عام هو اقتناع هذه الدول باستقرار الوضع هناك، فمؤخرا وجدنا ألمانيا ترفع الحظر عن بعض المناطق بسيناء والآن إسبانيا وقريبا روسيا وكل هذا يؤكد أن معدلات السياحة فى 2019 ستتخطى بكل تأكيد عام الذروة فى 2010.
 
ونوه عضو جمعية جنوب سيناء، إلى أن معنى رفع إسبانيا للحظر عن شرم الشيخ يعنى ازدهار الحركة السياحية، وكذلك المدن المجاورة مثل طابا ونويبع ودهب، كما أن رفع الأسبان للحظر عن شرم الشيخ، يعنى أن 500 مليون نسمة حول العالم يتحدثون الإسبانية، سيسيرون على نهج إسبانيا، وهناك فرصا قوية لعودة برامج السياحة الاسبانية الدينية الى مدينة سانت كاترين.
 
وأكد عبد اللطيف، أن عدد السياح الإسبان الذين زاروا مصر خلال 2010، بلغ حوالى 157 ألف سائح، وتراجع بسبب الأحداث الماضية إلى 34 ألف سائح فى 2017، وزاد عام 2018، حيث بلغ 66 ألفًا، تقريبا حسب الإحصائيات المتوافرة، ومع رفع الحظر عن شرم الشيخ مؤخرا سيتضاعف عدد السياح الإسبان في 2019 مقارنة بعام 2018 ليصل الى قرابة 120 الف سائح تقريبا.
 
وأشار عضو جمعية جنوب سيناء، إلى أن السياح الإسبان لديهم عشق بزيارة المعالم المصرية الأثرية، وهناك رحلات مستمرة ومباشرة بين إسبانيا والأقصر، كما أن هناك تزايد فى رحلات الطيران من مدريد للقاهرة، والسائح الإسبانى بخلاف حبه للسياحة الثقافية، إلا أنه يعشق أيضا السياحة الشاطئية والترفيهية، ويتميز السائح الإسبانى بأنه مرتفع الانفاق، وهذه النوعية من السائحين مطلوب الاهتمام بها والتسويق لها.
 
وأوضح عاطف عبد اللطيف، أن معرض" الفيتور" السياحى الذى يقام فى العاصمة الإسبانية، مدريد كل عام، وتشارك فيه مصر بوفد رفيع المستوى من المستثمرين ووزارة السياحة، لابد أن نهتم بها، ونعد حملات دعائية وتسويقية تجذب أكبر قدر من السياح الإسبان مع دراسة معوقات تدفقات السياحة الإسبانية،  بشكل كبير والعمل على حلها سواء توفير خطوط طيران أو حملات دعائية أو إعداد برامج تناسب احتياجات السائح الإسبانى.
 
وشدد عضو جمعية جنوب سيناء، على ضرورة إعداد حملة تسويقية لمدينة شرم الشيخ، بشكل خاص داخل السوق الإسباني من الآن حتى نعيد السائح بقوة لمدينة شرم الشيخ، ومنتجعاتها السياحية.
 
وخلال شهر يوليو الجارى تبدأ شرم الشيخ، تستقبل طيران شارتر من العاصمة الأذربيجانية باكو، والذى أعلنت عن إعادة تسييره شركة الطيران الوطنية الأذربيجانية "AZAL" اعتباراً من 18 يوليو 2019.
 
 فضلا عن إعادة الرحلات الجوية الشارتر بين مطار تيرانا بدولة ألبانيا بشرق القارة الأوروبية ومطارى شرم الشيخ والغردقة، عقب انقطاع استغرق عدة سنوات، أبان أحداث 25 يناير 2011، وخط الطيران الشارتر سيستمر طوال الفصل الصيفى وحتى سبتمبر المقبل من العام الجارى، فى خطوة جيدة للغاية، لزيادة تنشيط الحركة السياحية الداخلية، والصورة الإيجابية لدى العالم عن حالة الاستقرار التى تشهدها مصر فى الوقت الراهن.
 
كما أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية، أنه سيتم فتح خط طيران عارض (شارتر)، يربط مدينتى وهران الجزائرية، وشرم الشيخ المصرية، بمناسبة موسم فصل الصيف.
 
وقال مدير الخطوط الجوية الجزائرية فى وهران "قارة تركي" في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، إن هذا الخط الجوى الموسمى الجديد سيدخل الخدمة خلال أغسطس المقبل، بمعدل رحلتين ذهابًا وإيابًا، وذلك بعد طلب من إحدى الوكالات السياحية، مضيفًا: "هذا الخط الجوى سيكون يومى 19 و31 أغسطس المقبل ذهابًا وإيابا يكثر الطلب عليه من قبل المسافرين".
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل تؤيد تكثيف إجراءات مواجهة السحابة السوداء ؟

  نعم

  لا

  لا أهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :