الجمعة 15 نوفمبر 2019 - 04:45 مساءً , 18 ربيع الأول 1441

حديد المصريين


 

 

 

   للمرة الثانية.. المحكمة الرياضية تنتصر لملهم العيسوى على مجلس إدارة نادى حدائق الأهرام

    الأربعاء 04 سبتمبر 2019 - محرم 1441 07:52 مساءً

    عبد الله رمضان

 

 نشر الكاتب الصحفى والاعلامى ملهم العيسوى عضو مجلس إدارة نادى حدائق الأهرام "المنتخب" بياناً على صفحته الشخصية قال فيه نصاً:
 
بسم الله الرحمن الرحيم (وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا ۖ وَإِن كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا ۗ وَكَفَىٰ بِنَا حَاسِبِينَ)
 
الحمد لله الذى حرم الظلم على نفسه ، وجعله بين خلقه محرما.. وأمر عباده ألا تظالموا ، والصلاة والسلام على النبى المختار الذى قال: (اتقوا دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب)
 
فقد وفقنى الله عزو جل، وحصلت على حكم هيئة التحكيم بمركز التسوية والتحكيم الرياضى "الموقر" لصالحى فى جزئيتن من الشق الموضوعى، والبقية تأتى بعون الله .. وذلك بعد أن حصلت على حكم فى الشق العاجل من الهئية الاستشارية "الموقرة" من قبل ..
 
وندعو الله ان يوفقنا فى باقى جزئيات الشق الموضوعى كما وفقنا فيما قبله.. 
 
وجاء حكم هيئة التحكيم "الموقرة" فى الشق الموضوعى كالتالى نصاً:
 
 أولاً: بقبول الدعوى التحكيمية شكلاً..
 
 ثانياً: وفى الموضوع بإلغاء قرار مجلس إدارة نادى حدائق الأهرام (المحتكم ضده الأول بصفته) الصادر بجلسة رقم 38 المنعقدة فى 7 / 11 / 2018 فيما تضمنه من زوال عضوية (المحتكم) من مجلس إدارة النادى (المحتكم ضده) وما يترتب على ذلك من أثار أخصها إلغاء رفع اسمه من أسماء أعضاء مجلس الإدارة واعتباره غير موجود به ابتداء من 7 / 11 /2018 ، وألزمت المحتكم ضدهم بصفتهم بالمصروفات وأتعاب التحكيم.
 
وأبرز ما جاء فى حيثيات الحكم ما يلى: 
(رئيس مجلس الإدارة تجاوز حدود الاختصاصات المحددة والمخولة له قانوناً)
1- نصاً: ولما كان الثابت من ظاهر الأوراق والمستندات المرفقة بالدعوى التحكيمية الماثلة وذات الصلة – أن السيد / رئيس مجلس إدارة نادى حدائق الأهرام (المحكتم ضده بصفته)- قد تجاوز حدود الاختصاصات المحددة والمخولة له قانونا بمقتضى نص المادة 36 من اللائحة الاسترشادية..
 
(رئيس نادى حدائق الأهرام قام دون سند قانونى بمخالفة صارخة لأحكام اللائحة)
2- نصاً: حيث قام السيد المذكور دون سند قانونى وبمخالفة صارخة لأحكام اللائحة المشار إليها – ودون أن يكون ذلك ضمن اختصاصاته ومسئولياته – بأن مارس بعض الاختصاصات المخولة للسيد / المدير التنفيذى (المحتكم ضده) والمحددة بنص المادة 47 من اللائحة ..
 
(رئيس مجلس الإدارة ومن معه يخالفون اللائحة وصحيح حكم القانون)
3- نصاً: قيامه ومن معه من مجلس الادارة بتوجيه الدعوة وعمل الترتيبات اللازمة لاجتماعات مجلس الادارة بالمخالفة لما تضمنته المادة 39 من هذه اللائحة التى أوجبت وألزمت على نحو صريح وواضح لا مجال فيه للتفسير أو التأويل.. والذى بناء عليه تم اتخاذ اجراءات بزوال عضويته على نحو لا يتفق مع صحيح حكم القانون..
 
(كافة اجراءات الدعوى لاجتماعات مجلس الادارة غير صحيحة يشوبها البطلان)
4- نصاً: الأمر الذى تغدو معه (كافة إجراءات توجيه الدعوة لاجتماعات مجلس الادارة من خلال السيد رئيس مجلس إدارة النادى (المحتكم ضده) وما تم بهذه الاجتماعات المنعقدة بناء على ذلك من توصيات وقرارات بزوال عضوية (المحتكم) من مجلس الإدارة وكل ماهو ذات الصلة به غير صحيحة يشوبها البطلان.. 
 
(عدم المشروعية واساءة استعمال السلطة ومخالفة كافة الضوابط والاشتراطات المحددة)
5- نصاً: وعيب عدم المشروعية واساءة استعمال السلطة وذلك لمخالفتها كافة الاجراءات والضوابط والاشتراطات المحددة بلائحة النادى المعمول بها على النحو سالف الإشارة إليه عاليه ، مما يتعين معه القضاء ببطلانها جميعا..
 
(كافة اجتماعات المجلس التى عقدها على هذا النحو غير صحيحة ويشوبها البطلان)
6- نصاً: ومن ثم تكون كافة اجتماعات المجلس التى تم عقدها على هذا النحو من خلال دعوة (الواتس أب) ودون حضور المحكتم – ومن بينها الاجتماعات التى تم اتخاذ قرارات خلالها بزوال عضوية المحتكم (الجلسة 38 المنعقدة بتاريخ 7 / 11 / 2018 ) وما نتج عنها من قرارات وتوصيات – غير صحيحة يشوبها البطلان وعيب اساءة استعمال السلطة وعدم المشروعية ولا يترتب عليها أى أثار قانونية صحيحة لمخالفتها صريح أحكام اللائحة الاسترشادية المعمول بها بنادى حدائق الأهرام.. 
 
(عدم صحة القرارات وانعدام أثرها القانونى)
7- نصاً: وكان يتعين درءاً للخلاف القائم أن ترسل الدعوة لحضور اجتماعات المجلس من خلال المدير التنفيذى إلى كافة الأعضاء ومن بينهم (المحتكم) من خلال السيد المدير التنفيذى (المحكتم ضده) قبل موعد الاجتماع بخطاب مسجل بعلم الوصول تجنباً لعدم صحة القرارات وانعدام أثرها القانونى – وهو مالم يتحقق فى الحالة المعروضة ..
 
(كان يمكن قبول الاتقاف قبل نشوء النزاع وليس بعده)
8- نصاً: أن الوسيلة التى كان يمكن اقرارها وقبولها وجواز العمل بها قانونا حال توجيه الدعوة لاجتماعات مجلس الادارة وذلك إذا ما كان ثبت سبق الموافقة عليها من مجلس إدارة النادى فيما بينهما (جميعاً) وذلك بموجب محضر موثق موقع عليه من كافة الأعضاء فى تاريخ سابق على تاريخ بدء نشوء النزاع والخلافات مع المحتكم وعدم اخطاره بمواعيد اجتماعات مجلس الادارة – وهو ما جاءت الأوراق والمستندات المقدمة من المحتكم ضدهم بصفتهم – خلواً منه- ومن ثم تغدو هذه الوسيلة غير قانونية لإخطار أعضاء مجلس الادارة بموعد الاجتماعات ومن بينهم المحتكم ، لا يترتب عليه أية أثار قانونية بشأن المحتكم .. 
 
 (من سيتحمل نتيجة الخطأ: خزينة النادى أم من أخطأ؟) 
9- نصاً: وأما عن المصروفات شاملة أتعاب المحكمين فإن هيئة التحكيم تلزم بها المحتكم ضدهم بصفتهم ..
 
وفى النهاية أذكر نفسى وأذكر الجميع بحديث رسول الله كما جاء فى صحيح البخارى فقال صلى الله عليه وسلم: «إنما أنا بشرٌ، وإنكم تختصمون إليَّ، ولعلَّ بعضَكم أن يكون ألحنَ بحُجَّتِه من بعضٍ، فأقضي له على نحوِ ما أسمعُ، فمن قضيتُ له بحقِّ أخيه شيئًا فلا يأخذُه، فإنما أقطعُ له قطعةً من النارمن النارِ». 
 
 
  
 
 
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل تؤيد مقترح حرمان الزوجة الناشز من النفقة حال الطلاق؟

  نعم

  لا

  لا أهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :