السبت 29 فبراير 2020 - 05:08 صباحاً , 06 رجب 1441

حديد المصريين


 

 

  يضم أضرحة على الجعفري وابن سيرين ومحمد الأنور وسكينة ورقية وعاتكة

   "مجمع الأولياء".. التاريخ إلا قليلاً!

    الأحد 09 فبراير 2020 - جمادى الثانية 1441 04:01 مساءً

    محمد رأفت

 

يضم أضرحة على الجعفري وابن سيرين ومحمد الأنور وسكينة ورقية وعاتكة 
 
"مجمع الأولياء".. التاريخ إلا قليلاً!
 
- مصريون وأجانب يعشقون زيارات أضرحة آل البيت للتبرك بها 
 
- مقامات شارع "الأشراف" طالها الإهمال من وزارة الأثار
 
بمجرد أن تطأ قدماك مسجد السيدة نفيسة الشهير بقلب قاهرة المعز بحي الخليفة.. تبدأ رحلتك في شارع «الأشراف» القريب من المسجد أو كما يسمونه «بقيع مصر» أو «مجمع الأولياء» لما يضمه من مساجد وأضرحة ومقابر ومقامات لأولياء الله الصالحين وأحفاد النبي، فالشارع قِبلة للمريدين وعشاق آل البيت يرجون منه الوصل – خاصة في الموالد - حيث يتصل الذكر وقراءة القرآن والأناشيد والمدح الصوفي وأدعية ونداءات فك الكرب وقضاء الحوائج، ولا تنقطع الزيارات من كل بلدان العالم الإسلامي ومحافظات الجمهورية، وتجبر النذور بخاطر المحتاجين، وتهب عليك نسائم وروحانيات الأولياء.
 
"سبب تسمية الشارع"
فشارع «الأشراف» تعود تسميته إلى السلطان الأشرف خليل بن السلطان المنصور قلاوون، الذي يعود لعصر الدولة المملوكية، وكان له الفضل في طرد بقايا الصليبين والتتار من العالم الإسلامي، كما أطلق المصريون على الشارع ذلك الاسم لكونه يضم أضرحة ومقابر أحفاد النبي من نسل الإمام الحسن والحسين.
 
أما بنايات الشارع تجدها قديمة تنتمي إلى عهود بارزة من تاريخ مصر بعضها الأيوبي والفاطمي والمملوكي، ومكسوة بنقوش إسلامية ومشربيات، ويضم عددًا من المقاهي والورش، وطال الإهمال والقمامة الأضرحة والمقامات وبعضها بات آيلاً للسقوط رغم أنها مسجلة كآثار وتحمل كوداً خاصاً بها من قبل وزارة الأثار إلإ أنها في طي النسيان، والكثير منها يحتاج الى ترميم حتى يعود اليها بهاء التاريخ المفقود بمرور الزمن.
 
"السيدة نفيسة رضى الله عنها.. بداية الرحلة"
ويبدأ المُريد رحلته في شارع «الأشراف» من مسجد وضريح السيدة نفيسة رضي الله عنها، وهي نفيسة العلوم، ابنة الحسن الأنور بن زيد بن الحسن، حفيدة الرسول، ولدت بمكة وأقامت في مصر سبع سنين، وحينما شعرت بدنو أجلها حفرت قبرها بيدها في بيتها، وحينما توفيت أراد زوجها نقل جثمانها إلى المدينة المنورة، فطلب أهل مصر أن تظل مدفونة بأرضهم وعرضوا عليه الأموال فرفض، ولم يرضخ إلا برؤية من الرسول يقول له «رد عليهم أموالهم وادفنها عندهم»، وكان أول من بنى ضريحاً للسيدة نفيسة هو عبيد الله بن الحكم والي مصر في عهد الدولة الأموية، ثم أعيد بناؤه في عهد الدولة الفاطمية بعد إقامة قبة عليه.
 
"السلطان الأشرف خليل قلاوون"
ويأتي بعد مسجد وضريح السيدة نفيسة؛ قبة وضريح السلطان الأشرف خليل بن الملك المنصور قلاوون، الذي أُنشئ عام 1388م، ومسجل لدى وزارة الآثار برقم 275 ويعانى من الإهمال والقمامة، ثم مقام «فاطمة خاتون» أو «أم الصالح»، وهو أيضاً يعود إلى القرن الثالث عشر، وهي زوجة والد الأشرف الخليل بن قلاوون، وكان هذا الضريح جزءاً من مدرسة أنشأها زوجها المنصور قلاوون، وملحق به مئذنة ويُعاني هو الآخر من الإهمال بالرغم من أنه مسجل لدى الوزارة برقم 274.
 
"ابن سيرين"
ثم يأتي دور المقام الأشهر بشارع «الأشراف»، والذي يُنسب إلى «ابن سيرين» مُفسر الأحلام، وهو «سيدي عبدالغني عبدالله البلاسي» ويرجع نسبه إلى آل البيت، أما لقب «ابن سيرين» فجاء نتيجة حبه الشديد لأمه السيدة «سيرين» أخت مارية القبطية زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم، ويعتبر «ابن سيرين» وارث علم الرؤيا عن سيدنا يوسف عليه السلام، وهو مقام صغير الحجم لا يتسع إلا لبضعة أشخاص، وحالته جيدة، وعليه إقبال من المريدين طوال العام، حيث شاهدنا أثناء جولتنا به فتاتين في منتصف العشرينات بصحبة والدهم يتقربن من المقام ويدعون الله بما تتمناه نفوسهم.
 
"رقية وعاتكة وسكينة والجعفري رضى الله عنهم"
وبداخل سور كبير تجد أربعة مقامات شهيرة بالشارع هم: السيدة رقيّة ابنة الإمام علي الرضا بن الإمام موسى الكاظم بن جعفر الصادق، من نسل الإمام الحسين رضي الله عنه، وقد أُقيم المسجد المجاور للمقام في العصر العثماني، وأيضاً المقام قِبلة للزائرين حيث شاهدنا إمرأتين فى منتصف الثلاثينات.
 
وبجوار السيدة رقية يقع مقام السيدة «عاتكة» ابنة نفيل العدوية، وكانت زوجة عبد الله ابن أبي بكر الذي كان واليًا على مصر عام 37 هجرياً، وأيضاً زوجة عمر بن الخطاب والزبير ابن العوام وجميعهم استشهدوا، وكان الناس يتندرون بأن من يريد الشهادة فليتزوجها.
 
وإلى جوار مقام السيدة «عاتكة» نرى مقام «علي الجعفري» وهو شقيق السيدة عائشة صاحبة المسجد الشهير بالقاهرة، وهو ابن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين، أي من نسل الرسول عليه الصلاة والسلام، وهذا المقام مكون من قبة صخرية تعلو غرفة صغيرة تضم الضريح.
 
وبجوار مقام «علي الجعفري» تجد مقام السيدة سكينة بنت الإمام الحسين، وهي حفيدة الرسول صلى الله عليه وسلم، واسمها الحقيقي آمنة، ولُقبت بسكينة لما تتصف به من الهدوء والسكينة، وجاءت إلى مصر بعد موقعة كربلاء مع السيدة زينب وفاطمة النبوية، وعاشت في شارع الأشراف حينما كانت تبلغ من العمر 13 عامًا، وكانت مُحبة للبلاغة وعلوم اللغة، وهي أكثر آل البيت وصفًا في الأشعار الصوفية.
 
"سيدي محمد الأنور رضى الله عنه"
ثم تسير بضع دقائق لتجد مسجد ومقام «سيدي محمد الأنور» حفيد الحسن، عم السيدة نفيسة، ويحظى المسجد والمقام بعناية جيدة وزيارات المريدين طوال العام، وشاهدنا المقام وقد أُلقيت به قطع معدنية من النقود وفاءاً للنذور والتبرك بالمقام.
 
"مجمع الأولياء"
وإلى جانب هذه المقامات والشواهد والأضرحة لآل بيت رسول الله يضم شارع «الأشراف» مقامات لعدد من أولياء الله الصالحين وقبور مُبهمة توارت أسمائها من فوق الحجارة مع الزمن، لذا فقد أطلق عليها المحبون اسم «مجمع الأولياء».
 
"حمام شجر الدر"
كما يضم الشارع أيضا مباني أثرية عديدة ففي الجهة المواجهة لمشهد السيدة رقية يقع حمام «شجر الدر»، الذي لقيت فيه مصرعها.
 
"نفحات الأولياء"
وقال سيد السيسي، خادم مسجد «سيدي محمد الأنور» «بقالي 20 سنة هنا والشارع مقصد لزيارات الملايين من كل أنحاء العالم ومن جميع محافظات الجمهورية وخاصة في الموالد للتبارك بآل البيت، ويضيف ان الأجانب من دول أسيا زي باكستان وأندونسيا وأذربيجان، يحرصون على زيارة موالد الحسين والسيدة زينب والسيدة نفيسة تعد الأكبر، وتقام في شهر رجب، وتتواجد فيها النفحات من المتبرعين وأهل الخير، والناس تقرأ القرآن ويتقربوا لله بالدعاء، ويوجد آخر شارع الأشراف مكان مجمع لمقابر الأولياء اسمه مجمع الأولياء ويضم حوالي 28 قبرا لأولياء من نسل سيدنا الحسين".
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

التعمير والاسكان

هل تؤيد مقترح حرمان الزوجة الناشز من النفقة حال الطلاق؟

  نعم

  لا

  لا أهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :