الأحد 18 أبريل 2021 - 02:13 مساءً , 07 رمضان 1442

حديد المصريين


 

 

  أدركت مفهوم "الكلمة أخطر من السلاح"

   "المتحدة" تنجح فى خلق حركة فنية وإعلامية غير مسبوقة بمعركة الوعى

    السبت 20 مارس 2021 - شعبان 1442 03:52 مساءً

    إيمان علي

 

"المتحدة" تنجح فى خلق حركة فنية وإعلامية
غير مسبوقة بمعركة الوعى..
 
أدركت مفهوم "الكلمة أخطر من السلاح"
وطوعت أدواتها للتصدى لحرب الشائعات..
 
وأعادت للدراما المصرية ريادتها ودورها
لتنشئة جيل مدرك للمخاطر المحيطة
 
تخوض الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، معركة الوعى ضمن خطة مبتكرة ومتنوعة، ومختلفة الأشكال على المستوى الإعلامى والفنى، لنشر حقيقة ما يحاك ضد مصر من مؤامرت ومواجهة ما تسعى إليه قوى الشر، والتصدى بالتنوير والمعرفة للأكاذيب التى تتداول من قبل جماعات الإرهاب والشر والتى لا تريد الخير لمصر.
 
وكان للإعلام المصرى وعلى رأسها الشركة المتحدة دورا هاما وبارزا فى مساندة ودعم الدولة المصرية وتوعية المواطنين بالتحديات التى تواجه الدولة فى سبيل بناء مصر الحديثة، والتصدى لخبائث قوى الشر بما تسعى إليه من بث الفوضى وإشاعة الأقاويل الكاذبة، والتصدى للمؤامرات التى تحيط بمصر من الخارج.
 
وعملت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية على بذل الجهود من أجل توعية المواطن المصرى، ومساندة الدولة المصرية فيما تقوم به من إنجازات كبرى على الأرض وفى مختلف المجالات، والرد على الأكاذيب التى يبثها إعلام الشر من الخارج، إضافة إلى تنوعها فيما تقدمه من إعلام مهنى وقوى قادر على التنوع لتلبية ما يطلبه المواطن المصرى، ودورها فى نشر التوعية من أى مخاطر تواجه الدولة المصرية، وهو ما جعلها أن تكون بمثابة حائط الصد الأول لأكاذيب جماعة الإخوان الإرهابية ومروجى الشائعات، الساعون لهدم استقرار الدولة المصرية، حيث لعبت إصدارات الشركة دورا كبيرا فى مواجهة دعوات قوى الشر، وكشف كل خدع إعلام قنوات الإرهابية، ووضعهم فى مساحتهم الطبيعية فى وحل الفبركة والتزييف، وتفنيد أكاذيب قنواتهم، وتقديم الحقائق بالصوت والصورة والأرقام والإحصائيات، كما استخدمت كل أدواتها متمثلة فى مواقعها الإخبارية والتطبيقات الحديثة التى تواكب العصر الحالى، طواعية لهذا الأمر والعمل على إظهار للحقائق. 
 
وفى السياق الفنى، عملت " المتحدة " على عودة الريادة للدراما المصرية واستعادة دورها فى التوعية وخلق جيل مدرك لما تحاك به الدولة من مؤامرات وما تتعرض له من إرهاب، وعملت "المتحدة" على مدار السنوات الماضية، كما تستعد لموسم رمضان المقبل، على عرض وقائع حقيقية تعرض لها الشارع المصرى لخطر هدد أمنه واستقراره وأيضا الحرص على عرض بطولات الشرطة والتضحيات التي تبذلها للحفاظ على أرواح المصريين واستقرار الوطن وسلامته، والمقرر أن تتمثل تلك الأعمال فى رمضان المقبل من خلال مسلسل "الاختيار 2" للنجمين كريم عبد العزيز وأحمد مكى، والذى يترجم "خطورة الكلمة أكثر من السلاح والذى يتناول قصص حياة شهداء من وزارة الداخلية منذ الفترة 2013 حتى 2020، و"القاهرة كابول" بطولة طارق لطفى وخالد الصاوى وفتحى عبد الوهاب، و"هجمة مرتدة" بطولة أحمد عز وهند صبرى، كما وضعت المتحدة للخدمات الإعلامية خريطتها الدرامية هذا العام لإرضاء كافة الأذواق من خلال أعمال متنوعة تشمل كافة ألوان الدراما والاستعانة بأهم النجوم، حيث تقدم الدراما الوطنية في "الاختيار 2" بطولة كريم عبد العزيز وأحمد مكى.
 
وأدركت "المتحدة" منذ اللحظة الأولى" فى خوض معركة الوعى وإعادة تشكيله، أن الإعلام لديه أسلحة كبيرة، في إبطال الشائعات والأكاذيب التي يجرى ترويجها في الإعلام المعادي، بالإضافة إلى دوره في رفع الوعي، وجسد الدور الفنى الذى لعبته "المتحدة " المعارك التي خاضها الجيش المصري، والتف الشعب خلف تلك المسلسلات، وسيزيد الفترة المقبلة بالأعمال والإنتاج الضخم للأعمال الفنية الوطنية التي تنتجها الشركة المتحدة، حيث تعمل تلك المسلسلات على رفع الروح الوطنية وزيادة الانتماء، وهو ما يحتاجه الجيل الجديد، وكان لديها رؤية هامة في تحويل المشهد الدرامي لمشهد حقيقي يعبر عن قيمة مصر وقوتها الناعمة وتشكيل الوعي الاجتماعي.
 

 

أوليكس

 

التعليقات

 

 
 



إذاعة القرآن الطريم

مقالات رئيس التحرير
رمضان كريم 1

مع الرحمة

هل تؤيد إعادة رجوع الهدايا والشبكة فى حالة فسخ الخطوبة بقانون الأحوال الشخصية؟

  نعم

  لا

  غير مهتم


نتائج

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 

أضف  كلمة البحث :